كيفية الطلب

1 تسجيل الدخول أو إنشاء حساب جديد.
2 راجع طلبك أو اطلب خدمة جديدة.
3 تأكيد الدفع

إذا كنت لا تزال تواجه مشكلات ، فالرجاء إخبارنا بذلك عن طريق إرسال بريد إلكتروني إلى support@natchcenter.com . شكراً لك!

ساعات العمل

الإثنين-للجمعة 9:00AM - 20:00PM
السبت - 9:00AM-17:00PM
أيام الأحد عن طريق موعد مسبق فقط!

نظرية التسلسل الهرمي البصري في التصميم

من قبل NatchCenter / ماي 5, 2018 / نشرت في التصميم
نظرية التسلسل الهرمي البصري في التصميم

مصطلح “التسلسل الهرمى” بشكل عام يعني ترتيب مجموعه من العناصر(أسماء ، قيم ، تصنيفات …إلخ) من أعلى لأسفل وفق معيار محدد  (الحجم، الأهمية، الشكل … إلخ). أكثر مثال بصري يوضح هذا المصطلح هو الهرم. “التسلسل الهرمي البصري” هو أحد أهم المباديء وراء نجاح واجهات المواقع الكبرى، هذا المقال سوف يختبر الأثر الذي يتركه تطوير واجهات المواقع وفق هذا المفهوم، النظرية التي تقف وراء هذا المفهوم، وكيف يمكنك تطبيق هذا المفهوم بشكل عملي على تصميم المواقع؟

التصميم الجرافيكى = التواصل مع المستخدم/المشاهد

 

التسلسل الهرمي

التصميم الالكتروني أوالجرافيك ديزاين Graphic Design هو في جوهرة طريقة للتواصل مع الناس، فالتخصص الحقيقي للمصمم هو الاتصال البصري Visual Communication. لكي تكون مصمم ناجح يجب أن تكون قادراً على توصيل فكرتك للناس في صورة بصرية ناجحة، العصر الذي نعيش فيه هو عصر تغلب عليه الصورة أكثر من أي شيء آخر، إذا قدمت لمستخدم الويب كتلة نصية هائلة من المعلومات فإن ٩٩ شخص من كل ١٠٠ لن يقرأها … لماذا؟ لأن الكثير من المستخدمين يفكرون بطريقة بصرية Visual Thinkers.

كيف ننظر للأشياء؟

لنتأكد من هذه المعلومة يجب أولاً أن نعرف كيف ننظر نحن البشر للأشياء؟ الناس لا يمكن أن نسميهم “مشاهدين متكافئين الفرص” أي أنهم لا يعدلون في مشاهدتهم للأشياء، فنحن لا نحكم على الأشياء بالمنطق! …. كيف؟

المستخدمين يقسمون الاشياء التي يشاهدونها وفق مبدأ “العلاقات البصرية Visual Relationships” فكل مجموعة من العناصر يجمعها الدماغ في تصنيف واحد وفق معيار محدد (اللون ، الحجم … إلخ)

فلنشاهد الصورة التالية:-

 

visual relationships | العلاقات البصرية للأشياء

ماذا يخبرك عقلك عند مشاهدة هذه الصورة؟ سيقول لك “هذه الصورة ليست عبارة عن دائرتين وإنما دائرة سوداء كبيرة وأخرى حمراء صغيرة!”

السبب بسيط: عندما تقدم لك تلك الصورة التي تحتوي على دائرتين، عقلك لن يراهم دائرتين ولكن سيحاول إيجاد طريقة تساعده على التفريق بين هاتين الدائرتين! احداهما قد تكون كبيرة أو لونها مختلف، هذه الاختلافات التي يحاول عقلنا توليدها هي التي تمنحنا فرصة للتفريق بين الآشياء بل واعطائها معاني خاصة بها.

فلنشاهد صورة أكثر تعقيداً:

 

visual relationships | العلاقات البصرية للأشياء

التعقيد في الصور والمرئيات يجبرنا لا إراديا على محاولة “تصنيف” الآشياء التي نراها، عقلك لن يحاول معرفة عدد الدوائر أو المربعات الموجودة في الصورة ولكن سيرى أشياء باللون الاسود وأخرى بألوان مختلفة، فأوجة الشبة والإختلاف بين العناصر أصبحت الإطار الذي نرى منه الاشكال …

الاختلاف في الحجم: يخبرنا أن عنصر واحد “المربع الاسود الكبير” هو أقرب إلينا من العناصر الآخرى “الدوائر الاخري” أو أن كائن واحد هو أكثر هيمنة من العناصر الأخرى.

الاختلاف في اللون: يخبرنا أن عنصر واحد يحمل مميزات فريدة عن غيره من العناصر الموجودة في محيطة.

تسجيل الدخول إلى حسابك للوصول إلى ميزات مختلفة

او استخدم وسائل التواصل

إنشاء حساب

نسيت معلومات الدخول؟

عرض سعر

سنفعل كل ما في وسعنا لجعل مشروعك أفضل مشروع لدينا!

إشترك معنا في الأخبار

سوف تتلقى إشعارات عن أحدث العروض والعروض الترويجية

لا تظهر هذا مرة أخرى!
TOP